إيدوي بلينيل

بدأ حياته المهنية في عام 1976 كصحفي لجريدة"Rouge" اليسارية الثورية، الحق لاحقا بصحيفة "لوموند" الفرنسية، إحدى أكبر الصحف الفرنسية حتى وصل لمنصب رئيس تحرير الصحيفة عام2000.

استقال من هيئة تحرير صحيفة لوموند في نوفمبر عام 2004، وفي عام2008 "ميديا بارت"، وهي مجلة إلكترونية لا تقبل الإعلانات، وتمولها اشتراكات القراء بالأساس، وتحولت "ميديا بارت" إلى الربحية عام  2011.

موضوعات مرتبطة

التعليقات

Share on Myspace
^^