شايلوك في مروج الجليل

 

يعتمد جوهر على المنهج النقدي الذي أسماه إدوارد سعيد بـ"القراءات التأويلية" في تحليله للروايات الثلاث، للوصول إلى تشكيل صورة للفلسطيني ووطنه كما ظهرت في تلك الروايات.

 وهي الصورة التي يمكن إجمالها في اتجاهين: الأول صهيوني يرى أن فلسطين لم تصبح موجودة إلا باحتلال إسرائيل لها، والاتجاه الثاني فيهمش المروية الفلسطينية على حساب إبراز الصهيونية. 

موضوعات مرتبطة

التعليقات

Share on Myspace
^^